اسرار مهنة المحاماة

5
(23)

أمانةُ السر في مهنة المحاماة

بدايةً هذا المقال موجه للزملاء المتمرنين وحديثي العهد في مهنة المحاماة وبعد،،،
مهنة المحاماة هي أمانةُ السر ومن أهم واجباتنا نحن المحامون أن نحفظ السر، فالسر هو من جوهر مهنتنا ومن صميم قَسَمِها العظيم الذي ندعى لحلفه نحنُ المحامون حين نخطو الخطوات الأولى في المحاماة والمصوَّر ضمن المادة 22 من قانون تنظيم مهنتنا الغرَّاء رقم 30 لعام 2010 بصيغة:

 

“اليمين القانونية” لمهنة المحاماة

((أقسم بالله العظيم أن أمارس مهنتي بأمانة وشرف وأن أحافظ على سر المحاماة وأحترم القوانين))

وليس لنا نحنُ المحامون التَحَلُّلَ من عظيم قسمنا تحتَ أي ظرفٍ كان إلا إذا اتصل السر بارتكاب جناية أو جنحة طبقاً لما نصت عليه المادة (65) من قانون البيِّنات السوري بقولها:
((لا يجوز لمن علم من المحامين أو الوكلاء أو الأطباء أو غيرهم عن طريق مهنته أو صنعته بواقعة أو بمعلومات أن يفشيها ولو بعد انتهاء خدمته أو زوال صفته ما لم يكن ذكرها له مقصوداً به فقط ارتكاب جناية أو جنحة)).

 

مسؤولية المحامي

وإن مسؤولية المحامي في مهنة المحاماة حين إفشاء السر هي مسؤولية قانونية وليست عقدية أي أنها مفترضة قانوناً لا تحتاج للإثبات، كما أن إفشاء السر في موضوع الاستشارات القانونية والقضايا قد يكون بالكتابة أو القول أو الإشارة أو الشهادة أو بأية وسيلة علنية مهما كانت، وذلك كلهُ طبقاً لما نصت عليه المادة (565) من قانون العقوبات بقولها:

 

((من كان بحكم وضعه أو وظيفته أو مهنته أو فنه على علم بسر وأفشاه دون سبب مشروع أو استعمله لمنفعته الخاصة أو لمنفعة آخر عوقب بالحبس سنة على الأكثر وبغرامة لا تتجاوز المائتي ليرة إذا كان الفعل من شأنه أن يسبب ضرراً ولو معنوياً)).
ولا تظنن زميلي المحامي المُستَجِد القارئ لهذا المقال أن التزامك بالسر هو قاصرٌ فقط على الأسرار والمعلومات التي من شأن إفشاؤها أن يؤدي إلى أضرارٍ مادية فنصُ المادة 565 من قانون العقوبات واضح وصريح شملَ الأضرارَ المادية والمعنوية على حدٍ سواء.

 

والسمعة والكرامة هو القيمة المعنوية لأية مهنة أو إنسان، فقد عرَّف الفقه الفرنسي السر المهني بأنه: ((كل ما يضر إفشاؤه بسمعة مودعه أو كرامته بل كل ما يضر إفشاؤه بالسمعة والكرامة عموماً)).

وعليه زملائي المُستَجدين الأكارم…..

إن كنا نحنُ المحامون ملزمون بالسر المهني والحفاظ على المعلومات التي نطلعُ عليها وبعدم إفشاء أي سر أو أيةِ معلومة من شأنها أن تسبب ضرراً مادياً أو معنوياً أياً كان، فمن بابٍ أولى أن نَحفَظَ سر بيتنا نحنُ المحامونُ المنتمون لأسرةِ المحاماة الغرَّاء وأن نَستُرَ ونحفظَ عوراة وأحوال بعضنا البعض بالتالي ….

 

سرية مهنة المحاماة

نحن رجال قانون وريادة بل وقيادة نتعاضدُ ونتكاتفُ بمحبة وسرية دون أن نعلن أمام الملأ موضوع الإعانة فنكتمُ السر حتى في المعونة أو الإعانة فالسرُ هو جوهرُ مهنتنا، فإن ضاع السرُ دخلت مهنتنا بالانتكاسة.

ولكم قبلَ الرد أو الانفعال استشارةَ شيوخ مهنتنا الغرَّاء بما جاء في هذا المقال……
ولكم مني فائق التقدير والاحترام

كيف وجدت الموضوع؟

اضغط على النجوم للتقييم!

معدل التقييم 5 / 5. عدد الاصوات: 23

كن أول من يشارك في التقييم.

1 فكرة عن “اسرار مهنة المحاماة”

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أخي المحامي الفاضل ممكن مشورتك
    أبغى نسخة من صك طلاق مصدق صادر من الخرج وانا حاليا في جدة كيف أحصل عليه

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

افتح المحادثة
1
تواصل مع المحامي
مرحبا
نحن هنا لمساعدتك اذا كان لديك استفسار او ترغب في توكيل المحامي، فلا تترد بالتواصل مع العلم ان الاستشارات مدفوعة